منتــــــــدى الجزائرين والعرب
اهلا بك عندنا في منتدانا الغالي يشرفنا التسجيل زالمشاركة

بالتوفيق


مرحبا بكم عندنا
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
يا أعضــاء منتدانا نرجو منكم ان تضيفو مواضيع لأن المنتدى محتاج الى مواضيع ومشاركات من فضلكم ومن فضلكم شاركو معنا
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» قصص الأنبياء كاملة من ادم الى محمد صلى الله عليه وسلم1
الجمعة يونيو 20, 2014 7:42 pm من طرف fathyatta

» القنوات المشفرة على قمر سيريس مفتوحة مجانا الان
الخميس مايو 23, 2013 1:29 pm من طرف mahmoud ammar

» حصرّيًا- صاعقة المنتدى avira antivir premium مع مفتاح إلى غاية 2017
الإثنين سبتمبر 24, 2012 9:44 pm من طرف hguhglhgd,l

» محركات البحث الخاصة بالأبناء من أطفال ومراهقين
الإثنين مارس 21, 2011 8:07 am من طرف simo99

» لعبة الحروب والأكشن Ground Control II: Operation Exodus مضغوطة بمساحة 250 ميجا فقط وعلى أكثر من سيرفر
السبت ديسمبر 11, 2010 3:41 am من طرف simo99

» Talking لعبه الأكشن المسليه والرائعه :: Shank Portable :: تعمل بدون تسطيب و مضغوطة بحجم 436 فقط
السبت ديسمبر 11, 2010 3:35 am من طرف simo99

» صريا لعبة سباق الموتوسيكلات الرائعة Ultimate Motorcross Faglight 2010 بحجم 161 ميجا بروابط مباشرة وعلى اكتر من سيرفر
السبت ديسمبر 11, 2010 3:21 am من طرف simo99

» كيف تجعل موضوعك متميزاً ويستقطب الردود ‏ لكم من عندي
الخميس ديسمبر 09, 2010 11:35 am من طرف simo99

» اهم برامج الحماية لعام 2011 - برامج حماية مجانية رائعة
الخميس ديسمبر 09, 2010 11:33 am من طرف simo99

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
simo99
 
hicham
 
هشام
 
47
 
lakhdar87
 
tahar
 
hammou
 
lionel messi
 
hamza.sunderland
 
شناوة خاوة
 

شاطر | 
 

 الهجرة إلى الحبشة و إسلام النجاشى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
simo99
.
.
avatar

رقم العضوية : 11
الجنس ذكر
عدد المساهمات : 441
تاريخ التسجيل : 17/12/2009
العمر : 21
الموقع : http://noumerat.my-rpg.com
العمل/الترفيه : برشلوني
المزاج كاتالوني

مُساهمةموضوع: الهجرة إلى الحبشة و إسلام النجاشى   السبت ديسمبر 26, 2009 4:29 am


فى
السنة الخامسة من الدعوة الإسلامية زاد عدد المؤمنين لكنهم ليسوا بالعدد
الذى يستطيع الوقوف فى وجة قريش و الدفاع عن نفسة ضد الظلم و القهر و
العدوان , فنصحهم رسول الله صلى الله عليه و سلم بترك مكة و الهجرة إلى
الحبشة لأن فيها ملك لا يُظلم عندة أحد و عادل فى حكمة كريماً فى خلقة , و
هناك يستطيعون العيش فى سلام آمنين على أنفسهم و على دينهم و كان عددهم فى
ذلك الوقت ثمانين رجلاً غير الأطفال و النساء , و عندما علمت قريش بذلك
أنزعجت و زاد انزعاجها أكثر بإسلام عمر بن الخطاب رضي الله عنه و هجرته
جهراً , و فى الحبشة كان النجاشى ملك لها و كان على النصرانية و لكنه كان
ملك كريم عادل لا يظلم أحداً , و بعد أن علمت قريش بهجرة المسلمين ارسلوا
أثنين منهم من بينهم سيدنا (( عمرو بن العاص رضي الله عنه)) قبل إسلامة
فذهبوا للنجاشى و أهدوة الهدايا ثم حدثاه بأمر المسلمين فقال لهم النجاشى
رضي الله عنه: لن احكم عليهم إلا بعد أن اسمع منهم , فجاؤا برجال من
المسلمين و كان على رأسهم جعفر بن أبى طالب فسألهم النجاشى : ما شأنكم و
ما هو هذا الدين الذى تعبدونه ؟ فرد عليه جعفر بن ابى طالب و قال : إنا
كنا نعبد الأصنام و نأكل الميتا و نأكل الفواحش و نقطع الرحم و نؤذى الناس
فجاءنا رجل هو من أفضل قومنا و أوسطها برساله من عند الله رب العالمين
فأمرنا أن نعبد الله الواحد و نترك عباده الأصنام و أمرنا بصله الرحم وعدم
إيذاء الناس و أمرنا بالأخلاق الحميدة و أمرنا بترك الفجور و المعاصى و
فعل الخير فقال له النجاشى : هل عندك من ما جاء به هذا الرجل ؟ قال له
جعفر رضي الله عنه نعم فقال له النجاشى رضي الله عنه: إقرأ علي : فقرأ
سيدنا جعفر رضي الله عنه: سورة مريم و ذكر له قصة زكريا عليه السلام و
يحيى عليه السلام فقال له النجاشى رضي الله عنه: إن هذا ما جاء به عيسى
عليه السلام لا يخرج من مشكاه ( النافذة ) واحدة فتأثر النجاشى رضي الله
عنه و قال لهم : إذهبوا فتركهم , و لكن سيدنا عمرو بن العاص رضي الله عنه
كان زكياً فطناً فاستأذن مرة أخرى على النجاشى فدخل عليه و قال له : إن
هؤلاء الذين تركتهم فى مدينتك يسبون عيسى عليه السلام , فأستدعاهم النجاشى
مرة أخرى و قال لهم : ما تقولون فى عيسى عليه السلام ؟ فردوا عليه بالأيات
من سورة مريم أيضاً : فتعجب النجاشى رضي الله عنه و قال : الله أكبر و أخذ
عود صغير من الارض و قال : والله ما تعدى عيسى ما قلت هذا العرجون , و لكن
بدأت الفتنة بعدها فى أرض الحبشة لأن النصرانيين فى الحبشة لم يسرهم ما
حدث , حتى أسلم النجاشى رضي الله عنه سراً و حدثت حرب بين أنصار النجاشى
رضي الله عنه و جيش أخر و انتصر النجاشى رضي الله عنه و سار المسلمون فى
أمان فى بلاد الحبشة ينشرون الدعوة هناك . و ظل النجاشى رضي الله عنه مسلم
فى الخفاء حتى مات و جاء جبريل للنبى صلى الله عليه و سلم و أبلغة بموت
النجاشى رضي الله عنه فصلى عليه النبى صلى الله عليه و سلم صلاه الغائب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الهجرة إلى الحبشة و إسلام النجاشى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتــــــــدى الجزائرين والعرب  :: ···^v`¯×) ( المنتديات الأدبية ) (ׯ`v^··· :: منتدى القصة والرواية و الحكاية.-
انتقل الى: